* منْ خاصرةِ الذاكرة *

إيه يا صديقي..

في واحد من تلك البيوت المتسلقة كدوال من عنب ، سفوح جبل قاسيون .... في تلك الحارة الدمشقية ، كنتَ ورفاق أكلَ الذباب عيونكم ، تحتسون الهواء وتعتصرون رحيق البؤس والحرمان ، كنتم ـ ولما تطأ أقدامكم الحول السابع ـ  تنشدون وطناً ممثلاً في لعبة جديدة وسروال جديد ، لم يكن على وجه البسيطة من مخلوق بشري أشد شقاء منكم . في العيد ، كنتم تدبون أرض الحارة دبَّاً رقيقاً، كتلاً من مشاعر البهجة والفرح ، أصواتكم كانت مملوءة بالبشر والحبور ووجوهكم قد صبغت  بدمامة الفقر ، وحينما يدلهم الليل ، كنتم تتساقطون من السغوب واللغوب على فرش ، أتقنت أمهاتكم صناعتها من أكياس دقيق محشوة بأقمشة وأصواف رديئة .

 

 

 

 

إيه رفيقَ الدرب ...

لـَـتَذْكُـرُ ـ بالطبع ـ أواخر الستينيات من القرن الماضي ، كيف كان أهل الحارة ، يسارعون لطلاء النوافذ بالأصبغة الزرقاء ، وتذكرُ كيف توقف المذياع الصغير ـ فجأة ـ عن ترفيهك ، مستبدلاً برامجه بأناشيد ، حفظتها عن ظهر قلب " موطني..موطني .. بلادي  بلادي .. لك حبي وفؤادي " ؟ ، ومع أن هدير السابحات مع النجوم قد أرهبك ؛ فإن الأمر قد أثارك إلى حدِّ ما ، تخيلت نفسك طياراً تدخل الرعب في قلوب الآخرين ، تمنيت حينها، أن تضمك قائمة النازحين ، فتلتهم وبنهم ، معلبات وأجبان كالغيث كانت تنهال على أقبية التجأوا إليها من منظمات إنسانية لم تعرِفْ ماهيتها آنذاك .

إيه  يا صاحبي

كذكاء شقت الدرب عبر الغيوم الداكنة ، لتقذفنا بحزم من الدفء ، كالمحراث ـ لتنفجر ينابيع العشق والهيام ـ  يشق تلماً في الأرض الصلدة ،  شددتَ الرحال إلى هناك ، عــلـكَ تجد ما افتقدته هنا منذ بدء الخليقة ، هجرتَ وطناً وأماً تجرعت غصص الوحشة ومرارة اللوعة ، لملمت أذيال الخيبة ، قـفـلت إلى مرابع الطفولة ، خالي الوفاض ، خلا من كرامة لم تزل تظلكَ بفيئها، ومن جديد ، انتابتك هواجس تدفعك للرحيل ، فلا من خيارٍ أمامكَ أو منْ حيلة لديك سوى أن تبقى هنا أو أن تهاجر إلى هناك.

وحدك ، تائه في عصر مصاب بأسوأ حالات التصدع والشلل ، مطالَبٌ ، أن تتألم بأسارير منفرجة ، أن تضحك ملء أشداقك ، أن تبحث عن سوسنة حب وأقحوانة أمل في صحراء قاحلة ، في شتاءات تعصف الرياح بالبسيطة ، مثلما تعصف الرهبة بالكاتب ، فتدفعه لانتقاء الكلمات التي تناسب الأحاسيس المرهفة والأذواق الرفيعة ، مطالب أنت أيها الإنسان ...؟؟؟ .

2011/1/15



إدارة الموقع: لقمان شمو كالو

E-MAIL:info@lokmanafrin.com  MOB:+963 93 2999010  FAX:+963 21 7873145

Copyright lokmanafrin 2011 . All rights reserved.

BACK TO HOME PAGE